توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية بوهران وسطيف

دمّرت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، اول امس إثر عملية بحث وتمشيط بسكيكدة التابعة للناحية العسكرية الخامسة مخبأ للإرهابيين يحوي تسع قنابل تقليدية الصنع بالإضافة إلى كمية من المواد المتفجرة وأدوات تفجير مختلفة، فيما أوقفت مفارز مشتركة أخرى عنصري دعم للجماعات الإرهابية، وذلك إثر عمليتين منفصلتين بكل من سطيف بالناحية العسكرية الخامسة ووهران بالناحية  العسكرية الثانية، حسب ما افاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة، ضبط حرس الحدود بتلمسان بالناحية العسكرية الثانية كمية كبيرة من الكيف المعالج تقدر بقنطارين وستة كيلوغرامات، في حين تمكّن عناصر الدرك الوطني بوهران من تفكيك شبكة لترويج المخدرات مكوّنة من 10 مجرمين وحجز 20 كيلوغرام من الكيف المعالج، اربع مركبات سياحية و68 طلقة عيار 9 ميليمتر وقنبلة يدوية، وذلك مواصلة للعملية التي مكنت من حجز كيلوغرام من الكيف المعالج، يضيف البيان.

في سياق متصل، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي تاجري مخدرات على متن مركبتين محملتين بقنطار واحد و5.7 كيلوغرام من الكيف المعالج ببسكرة بالناحية العسكرية الرابعة.

من جهة أخرى، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بجانت التابعة للناحية العسكرية الرابعة، ثمانية منقبين عن الذهب بحوزتهم 12 كيسا من خليط الحجارة وخام الذهب، في حين تم توقيف تسعة مهاجرين غير شرعيين من جنسيات مختلفة بكل من تلمسان وبشار والأغواط.

ب.تلمساني