الشروع في إنجاز الحصة الأولى

سيشرع عما قريب في أشغال مشروع تدعيم التزويد بالمياه الصالحة للشرب لفائدة سكان بلديات بجنوب ولاية ميلة حسب مصالح المديرية المحلية للموارد المائية.

وأوضح المصدر أن هذا المشروع الذي تشرف عليه الوكالة الوطنية للسدود والتحويلات المائية يشمل مراكز 5 بلديات هي عين التين والمشيرة وبن يحيى عبد الرحمان وعين الملوك وأولاد أخلوف إلى جانب المشاتي المجاورة لها.

وقسمت الأشغال الخاصة بهذا المشروع إلى 4 حصص ومنح الأمر بانطلاق الحصة الأولى منها وتتعلق بإنجاز القناة الرئيسية وكذا عدة منشآت أخرى على غرار محطات ضخ المياه والخزانات كما تم تنصيب الورشة الخاصة بهذه الأشغال، حسب ذات المصدر، مضيفا بأن الحصص الأخرى قد أسندت إلى مقاولات الإنجاز ويجري العمل حاليا على الإجراءات الخاصة بانطلاق أشغالها في أقرب الآجال.

وسيسمح نظام تدعيم تزويد مراكز هذه البلديات الخمس و المشاتي المجاورة لها بتموينها بالمياه الصالحة للشرب انطلاقا من سد بني مرورا بمحطة المعالجة ببلدية وادي العثمانية (جنوب ميلة)، حسب ما أفادت به مديرية الموارد المائية.

وبعد إنهاء الأشغال ووضع المشروع حيز الخدمة سترتفع حصة الفرد القاطن بهذه المناطق الممونة حاليا انطلاقا من التنقيبات فقط من المياه الشروب إلى جانب تحسين عملية التوزيع بها والتي تتراوح حاليا ما بين مرة واحدة كل 48 ساعة إلى مرة كل 72 ساعة، وفقا لذات المصدر.

وفاء.ت