في إطار التكوين في الشبه الطبي  

تم تخصيص 85 مقعدا بيداغوجيا للتكوين العالي في مختلف اختصاصات الشبه الطبي خلال السنة الجارية لفائدة مؤسسات قطاع الصحة بولاية الوادي، حسبما أفاد به مسؤولو مديرية الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات.

ووفقا لذات المصدر، فإن فتح تلك المناصب يندرج في إطار تجسيد استراتيجية الوزارة الوصية الرامية إلى توفير مناصب تكوين في مجال الشبه الطبي بما يسمح بتعزيز التأطير الصحي بالهياكل الصحية.

وأوضح ذات المصدر أن تلك المناصب البيداغوجية وزعت على تسعة تخصصات منها 30 تخصصا ممرض في الصحة العمومية و15 قابلة و13 مخبري و13 مشغل أجهزة التصوير الطبي و4 مساعدين طبيين و3 مساعدين اجتماعيين و3 مختصين في حفظ الصحة العمومية وثلاثة مختصين في العلاج الطبيعي والفيزيائي ومختص واحد في التغذية،  كما جرى شرحه.

ويستفيد من المناصب البيداغوجية المفتوحة للتكوين العالي في تخصصات الشبة طبي حاملو شهادة البكالوريا لدورتي 2018 و2019 الذين سيتم انتقائهم بناء على معايير بناء على مجموع نقاط المقاييس ذات الصلة المباشرة بالميدان الطبي وذلك بغية تحسين مستوى الأداء للطاقم الشبه الطبي بالمؤسسات العمومية سواء الاستشفائية أو الجوارية.

ويرتقب أن يلتحق المترشحون بمقاعد الدراسة أواخر شهر سبتمبر القادم لتلقي التكوين على مستوى خمسة معاهد عليا للشبه الطبي، ويتعلق الأمر بالمعاهد الوطنية العليا للشبه الطبي بكل من ولايات بسكرة وقسنطينة وتبسة وورقلة بالإضافة إلى المعهد الوطني للتكوين العالي للقابلات بولاية عنابة.

وكانت ولاية الوادي قد استفادت في السنة المنقضية من 82 مقعدا بيداغوجيا للتكوين العالي في مجال الشبة الطبي.