جابت ليلة أول أمس المركبات والسيارات التابعة للدرك الوطني، وقوات الأمن، مختلف شوارع وأحياء جل مدن البلاد، واستعملت مكبرات الصوت لمطالبة المواطنين إلتزام بيوتهم، ودعتهم إلى عدم التجمع في الأحياء، على اعتبار أن كل شخص معرض للإصابة بعدوى “كورونا”، فضلا عن هذا خصصت كل الأجهزة الأمنية، دوريات راجلة من أجل تفقد الساحات العمومية والشوارع خاصة منها التابعة للأحياء الشعبية، وحث المتجولين أو المتجمعين بها على دخول بيوتهم.