توقع إنتاج أزيد من 1.6 مليون قنطار

يتوقع أن تحقق ولاية تبسة برسم الموسم الفلاحي الحالي ارتفاعا “محسوسا” في إنتاج البطاطا الموسمية، حسب ما أفاد به اليوم السبت رئيس مصلحة الإنتاج الفلاحي والدعم التقني بمديرية المصالح الفلاحية، عز الدين قدري.

وأوضح ذات المسؤول أن المصالح الفلاحية بالولاية تتوقع إنتاج 1.6 مليون قنطار من البطاطا الموسمية التي سيستمر جنيها إلى غاية نهاية شهر أكتوبر المقبل مقابل 1.3 مليون قنطار خلال الموسم الماضي.

وأرجع نفس المصدر الزيادة المتوقعة “المحسوسة” إلى توسيع المساحة الفلاحية المخصصة لهذه الشعبة حيث بلغت 3300 هكتار بعد أن كانت 3 آلاف هكتار خلال الموسم الفارط إضافة إلى وفرة البذور ذات النوعية الجيدة ومياه السقي الفلاحي، فضلا على كميات الأمطار التي تساقطت هذه السنة على الولاية بعد أن عاشت فترة من الجفاف دامت لأزيد من 10 سنوات.

وقد خصصت المديرية المحلية للمصالح الفلاحية بالتنسيق مع كل الأطراف ذات الصلة الإمكانيات المادية والبشرية لإنجاح موسم جني المحصول الذي انطلق مطلع شهر جويلية الماضي وسيستمر إلى غاية نهاية شهر أكتوبر المقبل حسب ما ذكره ذات المسؤول الذي أكد أن هذه الشعبة الفلاحية عرفت “تحسنا ملحوظا” منذ سنوات خاصة عبر بلديات الحويجبات والماء الأبيض وغيرهما.

وتنظم مديرية المصالح الفلاحية حملات لتحسيس الفلاحين حول آليات الدعم الفلاحي الجديدة التي تمنحها الدولة لترقية وتثمين هذه الشعبة خاصة من حيث نوعية البذور وأسعار الأسمدة الكيماوية المدعمة وكذا وسائل وأنماط السقي الفلاحي (الشقي بالتقطير والسقي المحوري).