كشف مخبأ للإرهابيين بالجلفة وتوقيف 3 عناصر دعم في البليدة وسكيكدة

تم تحديد هوية إرهابيين اثنين من بين الثلاثة الذين تمكنت مفارز للجيش الوطني الشعبي، من القضاء عليهم في الفترة الممتدة من 3 إلى 6 نوفمبر الجاري بمنطقة جبل الرياشة في الداموس بولاية تيبازة، ويتعلق الأمر بكل من محمد مروش، المدعو “أبو الوليد” والجيلالي برقش، اللذين التحقا بالجماعات الإرهابية سنتي 1991 و1995 على التوالي.

وفي سياق ذي صلة، كشفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، أول أمس خلال عملية بحث وتمشيط متواصلة بمنطقة عبد المجيد ببلدية عمورة في ولاية الجلفة مخبأ للإرهابيين يحتوي على قنبلة تقليدية الصنع وكمية من الذخيرة تقدر بـ 200 طلقة، فيما أوقفت مفارز أخرى بالتنسيق مع مصالح الأمن الوطني 3 عناصر دعم للجماعات الإرهابية  بكل من البليدة وسكيكدة.

من جهة أخرى، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي، إثر عمليات متفرقة بكل من تمنراست، برج باجي مختار، وعين قزام، 13 شخصا وحجزت 5 مركبات رباعية الدفع، فضلا عن 4 مولدات كهربائية، و4 مطارق ضغط، فضلا عن 900 غرام من مادة الـ TNT ومعدات تفجير، إلى جانب 19 قنطارا من المواد الغذائية الموجهة للتهريب.

صارة.ط