العملية بادرت بها مجموعة من الأساتذة المختصين في البيولوجيا

بادرت مجموعة من الأساتذة المختصين في البيولوجيا بجامعة حسيبة بن بوعلي بالشلف بمعية أطباء في علم الأمراض والأوبئة إلى تجهيز مخبر لإجراء تحاليل الكشف عن فيروس كورونا المستجد، حسب ما علم لدى القائمين على هذه المبادرة.

 وكشف مدير مخبر البيولوجيا الجزئية وعلوم الجينوم والإعلام الآلي بكلية البيولوجيا، محمد صبايحية، عن تهيئة وتجهيز مخبر بحث (وسط الكلية) لإجراء تحاليل الكشف عن فيروس كوفيد-19، حيث تم تقديم طلب لاعتماد من طرف معهد باستور للانطلاق في هذه العملية.

واستنادا لذات المصدر فإن هذه المبادرة هي ثمرة تنسيق بين قطاعي التعليم العالي والصحة، حيث تم تهيئة المخبر وتدعيمه بأجهزة من جامعة وهران وكذا عتاد طبي من مختلف مستشفيات الولاية، فيما يضم فريق الباحثين ما يربو عن 21 باحثا.

 وعن هذه المبادرة قال صبايحية أن “سماح معهد باستور لبعض المخابر بالجامعات الجزائرية لإجراء تحاليل تشخيص الإصابة بفيروس كورونا المستجد كان دافعا لمراسلة السلطات الوصية والمعهد، لاسيما في ظل اللفاءات البشرية التي تحوز عليها الولاية”.

 وأضاف أنه “بإمكان هذا المخبر إجراء 96 تحليل خلال كل أربع ساعات أي ما يقارب 300 تحليل يوميا، وهو ما سيساهم في التحكم ومعرفة جميع المعطيات المتعلقة الوضعية الوبائية بالولاية”.

 من جانبه، ثمّن المكلف بالإعلام بمديرية الصحة، نويس زكرياء، هذه “المبادرة التي تصب في تطوير قطاع الصحة بالولاية وتشجيع اللقاءات المحلية وكذا المساهمة في تجنيد كل الخبرات والباحثين للقضاء على هذا الوباء”.

أمين.ب