طالبوا بتطبيق العفو الرئاسي

تجدّدت ، أحداث التمرّد التي نظمها نزلاء المؤسسة العقابية ببلدية بن ناصر بن شهرة بولاية الأغواط المطالبين بتطبيق العفو الرئاسي المتزامن مع الذكرى 57 لعيدي الإستقلال والشباب.

وتمكّن النزلاء من اعتلاء السور الخارجي للسجن وهدّدوا بالانتحار، في حين تجمّعت عائلاتهم في الطريق الولائي الرابط بين الأغواط وقصر الحيران تضامنا مع السجناء.

ودخل المساجين في تمرّد أول أمس، ولم يتمكّن عناصر الأمن من السيطرة عليهم إلا بعد مرور ساعات، حيث تدخل عناصر الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني بالأغواط لتطويق كامل محيط السجن ترقّبا لأي انفلات أمني أو محاولة هروب مرتقبة، كما تم اغلاق كل الطرق المؤدية إلى المؤسسة العقابية مما أجبر مستعمل الطريق من استعمال طريق العسافية من أجل الوصول إلى عاصمة الولاية.

سارة .ط