سيسمح لأهلي البرج باستقبال منافسيه في أحسن الظروف

تم الشروع في أشغال تجديد بساط ملعب 20 أوت 1955 بالعشب الاصطناعي ببرج بوعريريج، تحسبا للموسم الكروي المقبل 2019- 2020، حسب ما علم من مدير الشباب والرياضة بالولاية، النواري حميدي.

وأوضح ذات المسؤول، أن مؤسسة مختصة في مثل هذه الأشغال قد شرعت في نزع البساط القديم قبل وضع البساط الجديد بالعشب الاصطناعي من “الجيل الأخير” ذي مواصفات عالمية، كما تم الاتفاق على استلام المشروع “قبل موعد انطلاق البطولة الوطنية للمحترف الأول المرتقبة في 16 أوت المقبل”.

وأضاف أن السلطات المحلية قد اتخذت جميع التدابير لإنجاح العملية للسماح لأهلي برج بوعريريج (الرابطة المحترفة الأولى موبيليس لكرة القدم)، باستقبال منافسيه في “أحسن الظروف”، بداية من الموسم المقبل وإنهاء إشكال سوء الأرضية التي كانت حسب التقنيين، الذين أشرفوا على العارضة الفنية للنادي من بين الأسباب التي حالت دون تألق الفريق داخل الديار.

وأشار المتحدث، إلى أن ملعب ملحق المركب الرياضي 20 أوت 1955، سيكون تحت تصرف أهلي برج بوعريريج للتدريبات قبل هذا الموعد على غرار أي ملعب عبر الولاية منها، ملعبي بلديتي الحمادية أو رأس الواد أو أي ملعب من ملاعب مقرات الدوائر العشر للولاية، التي تم تغطيتها بالعشب الاصطناعي وذلك تنفيذا لتعليمات السلطات المحلية.