تعرض موكب الوفد المرافق لعبد المجيد تبون، المترشح الحر للرئاسيات المقبلة، خلال توقفه بولاية خنشلة، للرشق بالبيض من طرف مجموعة من الشباب الرافضين للانتخابات الرئاسية، في صورة لا تعكس مبادئ الديمقراطية والحضارة ولا تمت بأي صلة لكرم الضيافة الراسخ عند أهل الشاوية الأحرار.