طالب خبراء في الاقتصاد من وزير المالية إلغاء منحة السياحة التي تقدم للراغبين في السفر إلى الخارج، وذلك نظرا لقيمتها التي لا تتجاوز 90 أورو، حيث قال هؤلاء أن القيمة هذه إساءة لسمعة البلد فهي لا تغطي احتياجات المسافر في أدنى خدمة يطلبها، فحتى تكاليف الغذاء لا تغطيها معتبرين أن إلغائها أفضل من تركها على ما هي الآن، احدهم علق إن المنحة لا تزيدنا إلا تبهديلة “قدام لزناش”.