أكد، مهدي تاهرات المدافع الدولي الجزائري، أن التحاقه بالمنتخب الوطني غيّر الكثير من الأمور في حياته واعترف أن سلاحه للحصول على ثقة الناخب الوطني جمال بلماضي يبقى من خلال التطور باستمرار مع فريقه لانس الفرنسي.

وصرح تاهرات، في حوار لموقع ناديه :”منذ فترة أصبحت أتواجد في الجزائر بصفة مستمرة بفضل المنتخب الوطني وخلال تواجدي ببلدي، تمكنت من إدراك الأهمية والمكانة التي تحتلها كرة القدم في الجزائر”، وأضاف صخرة دفاع الخضر الجديدة :”بمجرد حمل قميص الخضر، تغيرت الكثير من الأشياء، سواء نظرة أقربائي، أو الأشخاص بصفة عامة، وهذا فخر كبير لي”.

وعن طموحه مستقبلا وهو الذي يعاني من اصابة قد تبعده عن تربص مارس :”في أول مشاركة لي مع الخضر لعبت في منصب مدافع محوري، وإذا أردت الحصول على فرصة أخرى للدفاع عن ألوان الخضر، علي التطور بشكل منتظم في هذا المنصب رفقة فريقي”.

رؤوف.ح