قرر رئيس الجمهورية،عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، تمكين جميع الأطباء ومستخدمي الصحة من تأمين شامل على عاتق الدولة يمس 266113 عامل في القطاع.

أكد أيمن عبد الرحمان،وزير المالية خلال استضافته في النشرة الرئيسية للتلفزيون الجزائري ، أن الرئيس تبون، قرر التكفل التام بالتأمين الصحي الشامل لجميع الأطباء ومستخدمي الصحة، و أضاف أن رئيس الجمهورية، قرر إلحاق نفقات هذا التأمين المقدرة بـ11 مليار و 200 مليون دينار جزائري، بميزانية الدولة ومباشرة بميزانية رئاسة الجمهورية .

هذا و أبرز الوزير، أن هذا التأمين يخص مجموع عمال قطاع الصحة المقدر عددهم 266113 ألف عامل، و له خصوصيات جد شاملة بالنسبة لعمال القطاع حيث سيستفيدون من مزايا وإجراءات عديدة من بينها تأمين احتياط الذي يضمن دفع تعويض رئيسي وتعويض إضافي والتعويض في حالة الأمراض خطيرة ، تأمين إضافي للصحة يتمثل في تعويض عن العلاج في المستشفيات على العمل  لتأمين على المساعدة الشخصية تفيد العامل في منزله من خلال  توفير الرعاية الطبية الشخصية تخص العامل الذي يصاب في إطار عمله في مجابهة فيروس “كورونا”.

جلال.ق