أعلنت وزارة الشّؤون الدّينية والأوقاف، عن تأجيل موعد فعاليات جائزة الجزائر الدولية للقرٱن الكريم في طبعتها السابعة عشرة، و التي كان مقررا تنظيمها في الفترة الممتدة من 20 إلى 26 رمضان 1441هـ.

وأكّد بيان وزارة الشّؤون الدّينية والأوقاف، أنّ سبب التأجيل هو الأوضاع الّتي يعيشها العالم من جرّاء انتشار فيروس “كورونا”،مشيرة إلى أنّ التأجيل تمّ إلى موعد لاحق.

يذكر أنّ جائزة الجزائر الدولية للقرآن الكريم في دورتها السادسة عشرة، شارك فيها 47 دولة يمثلون العالم العربي والإسلامي والجاليات المسلمة في إفريقيا والدول الغربية، وفاز بالجائزة الأولى الطالب الجزائري أحمد حركات، بينما كانت الجائزة الثانية من نصيب الطالب الفلسطيني وسيم جاد الله سليم عابر، في حين عادت المرتبة الثالثة للطالب الليبي الصادق علي مفتاح خالد.

جلال.ق