على خلفية عدم الفراغ من عملية تشكيل فريق أمانتها الوطنية

أعلن حكيم بلحسل، الأمين الأول لحزب جبهة القوى الإشتراكية، عن تأجيل الدورة الإستثنائية المقبلة للمجلس الوطني للحزب إلى تاريخ 17 ماي الجاري، بعدما كانت مبرمجة اليوم السبت.

أنهى بلحسل، في بيان له أول أمس تسلمت “السلام” نسخة منه، إلى علم أعضاء المجلس الوطني وجميع مناضلي جبهة القوى الاشتراكية، والرأي العام، أنه تم تأجيل الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني لـ “الأفافاس”، موضحا أن هذا التأجيل أملاه مقتضيان أساسيان، الأول مرتبط بالآجال غير الكافية التي خصصت لها من أجل إجراء المشاورات الضرورية لتشكيل فريق أمانتها الوطنية في ظل إحترام روح التجمع، والثاني يرجع إلى كون دورة الاستثنائية للمجلس الوطني، التي تعقد في ظرف سياسي وطني خاص وحاسم تتطلب – يضيف المصدر ذاته – الكثير من التحضير وتوفير أفضل الشروط لإنجاحها.

هارون.ر