في إطار التحقيق المفتوح حول سقوط ضحايا في حفل “سولكينغ”

 أجل وكيل الجمهورية بمحكمة سيدي أمحمد أمس، الاستماع للوالي المنتدب لحسين داي ورئيس بلدية بلوزداد وأعوان الأمن في إطار التحقيق المفتوح حول سقوط 5 ضحايا في حفل المغني سولكينغ.

وكان وكيل الجمهورية بذات المحكمة تنقل مساء يوم 22 أوت لملعب 20 أوت الذي سقط قرب أحد بواباته 5 ضحايا معظمهم قصر قبل بداية حفل المغني العالمي عبد الرؤوف دراجي المعروف بـ”سولكينغ”.

وبحسب مصادر، فإن الوالي المنتدب ورئيس بلدية بلوزداد قد جرى استدعاؤهما لسماع أقوالهما، بخصوص بعض جوانب التحضيرات للحفل.

وأوضحت المصادر أن 8 أعوان أمن، كانوا مكلفين بتأمين الحفل، قد جرى استدعاؤهم أيضا.

وكان وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد قد فتح تحقيقا، فور وقوع حادث التدافع بحفل “سولكينغ”.

ومن شأن هذا التحقيق القضائي أن يكشف عن الجهات التي تتحمل مسؤولية ما حدث.

أدم.س