كرر الويلزي غاريث بيل، نجم ريال مدريد، اليوم الأحد، واقعة تاريخية حدثت مرة واحدة فقط من قبل، في مباريات “الميرينغي” بالليغا خلال القرن الـ21.

فبعدما سجل بيل هدفين لينقذ فريقه من الهزيمة، ويدرك التعادل (2-2) أمام فياريال، تلقى البطاقة الحمراء في الوقت بدل الضائع للشوط الثاني.

وبحسب شبكة “أوبتا” للإحصائيات، فإن بيل أول لاعب لريال مدريد يسجل ثنائية ويُطرد، في نفس المباراة بالليغا، بعد كريستيانو رونالدو الذي فعلها في جانفي 2010، أمام مالاغا.

وهما الواقعتان الوحيدتان من هذا النوع للفريق الملكي، خلال القرن الجاري.

وكان بيل قريبًا من الرحيل عن ريال مدريد، في فترة الانتقالات الصيفية الجارية، قبل أن يقرر المدير الفني، زين الدين زيدان، الإبقاء عليه ضمن تشكيلته.