حضور محير لهاري كين

غاب عدد من نجوم الأندية، عن قائمة المرشحين التي أعلن عنها الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، لأفضل لاعب في العالم لعام 2019، بعد أن تواجدوا فيها بالموسم الماضي، واستطاع نيلها النجم الكرواتي لوكا مودريتش قائد خط وسط ريال مدريد الإسباني، بالإضافة لمن تألق مع فريقه في البطولات المحلية والقارية في موسم 2018/2019.

ولم يتواجد مودريتش الذي استطاع في عام 2018 تحقيق جائزة “الفيفا”، والكرة الذهبية التي تقدمها مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية، بسبب غيابه عن تقديم الأداء المعهود منه ومنصات التتويج مع الريال.

لكن المفاجأة الكبيرة كانت، بغياب الحارس البرازيلي أليسون بيكر صاحب (26 عاماً) حامي عرين نادي ليفربول، الذي ساهم بتحقيق فريقه لقب بطولة دوري أبطال أوروبا، بالإضافة لقيادة منتخب “راقصي السامبا” نحو نيل لقب كوبا أميركا 2019، بسبب حفاظه على نظافة شباكه في البطولات المحلية والقارية.

وشهدت قائمة الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، غياب نجوم نادي مانشستر سيتي، الذين ساهموا بتحقيق جميع البطولات المحلية في إنكلترا، وعلى رأسهم البرتغالي برناردو سيلفا، وسيرجيو أغويرو، وكيفن دي بروين، مما شكل صدمة للجماهير العالمية، بعد موسم رائع قدموه.

وغاب النجم الفرنسي بول بوغبا بطل مونديال 2018 قائد خط وسط نادي مانشستر يونايتد، فيما لم يكن مواطنه أنطوان غريزمان مهاجم برشلونة الجديد أفضل منه، بعد أن خرج مع فريقه السابق أتلتيكو مدريد خالي الوفاض.

وتواجد في قائمة مرشحي جائزة “فيفا” لأفضل لاعب في العالم لعام 2019 كل من، النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، والأرجنتيني ليونيل ميسي، والمصري محمد صلاح، وزميله الهولندي فيرجيل فان دايك، والسنغالي ساديو ماني، والبلجيكي إيدين هازاد، والفرنسي كيليان مبابي، والهولنديان فرانكي دي يونغ، ومواطنه ماتياس دي ليخت، والإنكليزي هاري كين.