وجّه حسن عريبي، النائب في البرلمان، عن جبهة العدالة والتنمية، سؤالا كتابيا إلى الوزير الأول، عبد العزيز جراد، حول ما سماه “جريمة” وقوف مصطفى بيراف، رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية، لنشيد الكيان الصهيوني، داعيا إياه إلى النظر في هذا “الجرم” واتخاذ التدابير اللازمة حياله.