أكد انه لم يتلق أي ملف بخصوص تزوير الانتخابات

رفض مصطفى بيراف رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية الدخول في حرب التصريحات التي اندلعت مؤخرا بين محمد زرواطي الناطق الرسمي لفريق شبيبة الساورة، في حق الاتحاد الجزائري لكرة القدم بقيادة خير الدين زطشي معتبرا أن أطرافا ذات نفوذ في وزارة الشباب والرياضة عملت على تزوير ملف ترشح رئيس فريق بارادو السابق، لقبوله وانتخابه على رأس أعلى هيئة كروية في البلاد.

وأوضح بيراف في تصريحات صحفية أمس: “في الوقت الحالي لا يمكن أن اعلق على التصريحات التي أطلقها الناطق الرسمي لفريق شبيبة الساورة محمد زرواطي بخصوص انتخابات الاتحاد الجزائري لكرة القدم، لأنه لم يذكر اللجنة الأولمبية في هذا الملف”، وختم كلامه: “من جهتي لم أتلق أي وثيقة تتكلم عن تزوير الانتخابات الخاصة باختيار رئيس جديد خلفا لمحمد رواروة المنتهية عهدته، كل ما علي قوله الله يهدي ما خلق”.

إيسري.م.ب