اعتراف انجليزي بتفوقه عليهما تهديفيا سنة 2018

سلطت وسائل إعلام انجليزية وأوروبية الضوء على نجم السد القطري والمنتخب الوطني الجزائري بغداد بونجاح تناقلت على نطاق واسع خبر تفوقه في إحراز الأهداف على الأرجنتيني ليونيل ميسي، والبرتغالي كريستيانو رونالدو في العام 2018 المنقضي.

وفي تقرير مفصل وبالأرقام نشرته الثلاثاء وتم تناقله على نطاق واسع في مختلف الوكالات والمواقع الاعلامية وخاصة منها الرياضية المختصة، اعترفت صحيفة “صن” البريطانية تقول أنه “في الوقت الذي يركز فيه الجميع على ميسي نجم برشلونة الإسباني، وكريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد السابق ويوفنتوس الحالي، في سباق الهدافين لعام 2018، فإن هناك لاعب بعيد عن الأضواء تمامًا هو الذي نجح في خطف لقب هداف العام المنقضي من النجمين الكبيرين وبفارق مريح”.

وأوضح معد التقرير أن بونجاح، البالغ من العمر 27 عامًا، ولاعب السد القطري، أحرز 59 هدفًا في 40 مباراة خاضها خلال العام 2018، متفوقًا على ميسي الذي أحرز 54 هدفًا في 51 مباراة، ورونالدو الذي سجّل 53 هدفًا في 49 مباراة وحسب نفس الاحصائية فإن البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونيخ الألماني يأتي في المرتبة الرابعة في قائمة هدافي 2018، برصيد 52 هدفًا في 46 مباراة، يليه البرازيلي ديوغو لويس سانتو، لاعب نادي بوريرام يونايتد التايلاندي، برصيد 51 هدفًا في 43 مباراة.

وذكرت الصحيفة ذاتها أن مهاجم الحراش والنجم الساحلي سابقا تصدر قائمة هدافي بطولة دوري أبطال آسيا في الموسم المنقضي برصيد 13 هدفًا، وساعد فريقه على الوصول إلى الدور قبل النهائي، قبل أن يخرج على يد نادي بيروزي الإيراني، منوهة بنجاحه في تسجيل رقم فريد من نوعه في الدوري القطري، عندما أحرز 7 أهداف في مباراة السد والعربي، التي انتهت لصالح السد 10-1، كما أشارت إلى أن تألق بونجاح اللافت دفع نادي ليدز يونايتد الإنجليزي، متصدر دوري الدرجة الأولى، البريمييرشيب، حاليًا إلى التفاوض معه لضمه إلى صفوف الفريق، ولكن الطلبات المادية لنادي السد حالت دون إتمام الصفقة، وعجلت بتوقيعه عقد جديد مع السد ينتهي سنة 2024 .

وفي سياق مختلف، تواجد اسم الدولي الجزائري بغداد بونجاح ضمن التشكيلة المثالية الإفريقية لعام 2018، بحسب ما كشف عنه موقع “غول”، وهذا بالنظر للمستويات الكبيرة التي قدمها رفقة نادي السد بالإضافة للخضر ليكون بذلك الجزائري الوحيد في هذه التشكيلة بعدما غاب عنها نجوم الخضر كرياض محرز لاعب مانشستر سيتي وياسين براهيمي قائد بورتو البرتغالي حيث  ضمت كلا من: الحارس أندري أونانا، والرباعي الدفاع كوليبالي، بن عطية، وحكيمي، وفي وسط الميدان كل من ماني، زياش، توماس، بيبي، وفي الخط الامامي تواجد بونجاح مع المصري صلاح والغابوني اوباميانغ.

رؤوف.ح