بعد الجدل الكبير الذي أثاره لوط بوناطيرو، الخبير في علم الفلك والفيزياء والجيوفيزياء الفلكية، داخل الوطن وخارجه، عقب إعلانه من منطلق أنه يرأس منظمة المبدعين والباحثين العلميين، أن فرقة بحث جزائرية توصلت إلى علاج ضد فيروس “كورونا” بالتعاون مع علماء عراقيين، وأن التجارب الأولية كانت ناجحة في مخابر أجنبية، أبى إلاّ أن يثبت صحة كلامه ويسكت كل المشككين، وجلب الدواء إلى أستوديو إحدى القنوات التلفزيونية الخاصة، وأكد أنه نجح فعلا في اكتشاف الدواء.