من ولايات تيسمسيلت وخنشلة وباتنة وسوق أهراس

أعلن مدير الشباب والرياضة لولاية بومرداس، جمال زبدي، أول أمس، أن تم استقبال ما لا يقل عن 2200 طفل من الولايات الداخلية للوطن، لقضاء عطلتهم الصيفية عبر شواطئ هذه الولاية الساحلية، ضمن برنامج الحملة الصيفية لسنة 2019.

وتم تقسيم استقبال هؤلاء الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 6 و14 سنة، على أربع دورات أو دفعات كل دورة تستغرق 15 يوما وتضم 550 طفلا.

ويمثل الأطفال المشاركون في هذه الفعالية، التي انطلقت دورتها الأولى يوم 19 جوان وتختتم السبت القادم ولايات تيسمسيلت وخنشلة وباتنة وسوق أهراس .

ويجري إيواء ضيوف الولاية، الذين يؤطرهم منشطين ومربين من قطاع الشباب والرياضة، في كل من مركز العطل والترفيه بمنطقة الكرمة بمدينة بومرداس، ودار الشباب ببلدية بودواو البحري ومخيمي الشباب 1 و2 بمدينة دلس.

ولتجسيد البرنامج الترفيهي والتربوي المرافق لعملية التخييم، جندت المصالح المشرفة على التنظيم كل الإمكانيات والوسائل المادية والبشرية الضرورية لضمان التأطير والتنشيط الجيد لتمكين الأطفال من قضاء أوقات ترفيهية واستجمامية مريحة وهادفة.

ولهذا الغرض تم تسطير برنامج ثقافي وترفيهي ثري ومتنوع يتضمن خرجات سياحية وترفيهية لمعالم ومناطق سياحية وتاريخية عبر تراب الولاية، وإقامة حفلات فنية وألعاب ترفيهية ومسابقات فكرية متنوعة وغيرها.

وتندرج هذه التظاهرة، التي تشمل كل الولايات الساحلية للوطن، حسب مسؤول القطاع، ضمن نشاط ودورات مراكز العطل والترفيه للشباب الذي يشرف عليه قطاع الشباب والرياضة بالتنسيق مع الوكالة الوطنية للتسلية .

كنزة مرواني