لا يزال ماوريسيو بوكيتينو، مدرب توتنهام هوتسبير، يشعر بالتفاؤل بشأن إمكانية التأهل إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وتغلب توتنهام، أول أمس الثلاثاء، على نظيره آيندهوفن بنتيجة 2-1، ليرتفع رصيد “السبيرز” إلى 4 نقاط، في المركز الثالث بالمجموعة الثانية.

ورغم تحقيق توتنهام، فوزه الأول في المجموعة الثانية، فإن آماله في الانتقال إلى الدوري الأوروبي تبدو أكبر من البقاء في “التشامبيونزليغ”.

وقال بوكيتينو: “لو فزنا على إنتر ميلان، سيصبح رصيدنا 7 نقاط، ثم سنلعب مع برشلونة وسنحاول تحقيق الفوز”.

وضمن برشلونة، العبور لثمن نهائي البطولة القارية، بعدما ظل في صدارة المجموعة الثانية برصيد 10 نقاط، بينما يتواجد إنتر ميلان في الوصافة برصيد 7 نقاط.

ورفض مارك فان بومل، مدرب آيندهوفن، السماح لمشاعر بالحزن بالسيطرة عليه، حيث قال: “قاتلنا مثل الأسود. بعد دقيقة واحدة تقدما بهدفنا وحاولنا الدفاع عنه حتى النهاية.

وتابع “هذه مجموعة صعبة جدا. خضنا 4 مباريات وتقدمنا في النتيجة 3 مرات”.

وأضاف: “مشجعونا ساندونا طوال اللقاء، لم أكن أسمع سوى هتافاتهم. حظينا بتحية رائعة من المشجعين في النهاية وهو ما يلخص الأمر كله”.