توج بوكا جونيورز بكأس السوبر الأرجنتيني لكرة القدم (نسخة 2018) لأول مرة بعد فوزه على روساريو سنترال بركلات الترجيح (6-5)، ليفك النحس الذي لازمه مع هذا اللقب في 3 نسخ.

وظل هذا اللقب مستعصيا على بوكا الذي خسر مباراة كأس السوبر نسخ 2012 و2015 و2017 حتى استطاع أمس الخميس، أن يتوج به في ملعب “مالفيناس أرخنتيناس دي ميندوزا”.

 وكان الوقت الأصلي للمباراة، التي جمعت بوكا بصفته بطل الدوري وروساريو سنترال بصفته بطل كأس الأرجنتين، قد انتهى بالتعادل السلبي ليتم اللجوء لركلات الترجيح التي حسمها بوكا بنتيجة (6-5).

ويعد هذا اللقب الأول الذي يحرزه بوكا منذ تتويجه بطلا للدوري الأرجنتيني الممتاز موسم 2017/2018 إذ خسر نهائي كأس السوبر الأرجنتيني الموسم الماضي (نسخة 2017) ونهائي النسخة الماضية من كأس ليبرتادوريس أمام غريمه الأزلي ريفر بليت.

ويعتبر هذا اللقب الـ68 في تاريخ بوكا والأول في عهد المدرب غوستافو ألفارو الذي تولى الإدارة الفنية للفريق في جانفي الماضي، خلفًا لجييرمو باروس سكيلوتو.