أكد الفرنسي بول بوجبا، لاعب وسط مانشستر يونايتد، أنه لا يزال ممنوعًا من الحديث مع وسائل الإعلام، بسبب خلافاته الأخيرة مع مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو.

وحاولت بعض وسائل الإعلام الحديث مع بوغبا عقب خسارة الفريق الأخيرة بدوري أبطال أوروبا أمام جوفنتوس فريقه السابق (1-0) في أولد ترافورد.

ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل” فإن بوغبا قال لوسائل الإعلام: “لا أستطيع التحدث، ليس قراري، لا يُسمح لي بالحديث، أريد ذلك ولكن قيل لي لا تتحدث”.

ودخل بوغبا في العديد من الخلافات مع مورينيو هذا الموسم، ما دفع المدرب البرتغالي لسحب شارة القيادة من النجم الفرنسي.

وأشارت الصحيفة إلى أن مانشستر يونايتد أكد من جانبه عدم وجود أي تعليمات من النادي لبوغبا بمنعه من الحديث مع وسائل الإعلام.