أكد أنه كان يقصد التحذير من الوقوع في أخطاء ما بعد الاستقلال

أكد المجاهد لخضر بورقعة، أنه لم يكن ينوي من خلال تصريحاته تجاه المؤسسة العسكرية، الإساءة للجيش الوطني الشعبي، وأبرز أن القصد مما قال هو التحذير من الوقوع في أخطاء ما بعد الاستقلال.

أبرز بورقعة، في بيان توضيحي موجه للرأي العام، نشر من قبل هيئة دفاعه، حول تصريحاته ضد المؤسسة العسكرية، والتي أدت إلى حبسه قيد التحقيق بالمؤسسة العقابية بالحراش، أنه ساهم في تكريس شعار “جيش شعب.. خاوة خاوة”، وأشار إلى أنه رفض دعوات وإغراءات كل المسؤولين السياسيين، هذا بعدما عبر عن فخره بالتكريمات الثلاثة التي حصل عليها من قبل المؤسسة العسكرية.

هذا ودعا قائد الولاية التاريخية الرابعة، الجزائريين إلى التحلي باليقظة العالية والوقوف في وجه التدخل الأجنبي، وجعل المحافظة على الوطن أولوية فوق كل اعتبار.

هارون.ر