انتقادات المدرب تلقي بضلالها على بيت السبيرز

يشعر لاعبو توتنهام بالغضب من مدربهم ماوريسيو بوكيتينو بسبب تصريحاته الأخيرة، بعد الخروج من الدور الثالث لمسابقة كأس الرابطة الإنجليزية أمام كولتشيستر.

وقال بوكيتينو عقب تلك المباراة إن لاعبيه يملكون “أجندة مختلفة”، وهو ما يعد من أسباب تدهور نتائج الفريق في الفترة الماضية.

هذا الأمر لم يعجب اللاعبين، ووفقا لما ذكرته صحيفة “ذا صن” التي نقلت عن مصدر مقرب من نجوم السبيرز قوله “يشعرون بأن بوكيتينو هو الذي يملك أجندة خاصة به، ليسوا منبهرين به على الإطلاق، وما صرح به لم يساعد نهائيا”.

وأضافت الصحيفة أن عدد كبير من لاعبي توتنهام يعتقدون أن بوكيتينو سيرحل عندما تسنح له الفرصة لذلك، مع تفضيل إمكانية انتقاله إلى مانشستر يونايتد.

وكان توتنهام على وشك فقدان عدد من لاعبيه في الميركاتو الصيفي الأخير، وعلى رأسهم الدنماركي كريستيان إريكسن والظهير الأيسر الإنجليزي داني روز، كما أن المدافع البلجيكي توبي ألديرفيريلد يقضي حاليا العام الخير من عقده مع الفريق.

وتابع المصدر: “يشعر اللاعبون بأن كريستيان كان صريحا ومباشرا حول رغبته في الرحيل، وبعض اللاعبين يعتقدون أن بوكيتينو يشعر بالانزعاج عندما لا تسير الأمور على النحو الذي يريده”.

//////////////

/////////////

///////////

///////////