عادت وسائل أعلام ايطالية إلى خسارة ميلان آسي لداربي الغضب أمام انتر ميلان وتطرقت لبقاء النجم الدولي الجزائري اسماعيل بن ناصر حبيس الدكة للقاء الثاني تواليا وفاجأت بتأكيدها أن أحسن لاعب في كأس افريقيا الاخيرة التي توج بها الخضر في ارض مصر خرج غاضبا ولم يتقبل فكرة الجلوس على كرسي الاحتياط.

وأوضح موقع ميلانسيتا نيوز الشهير بن ناصر عبر عن غضبه في النفق المؤدي لغرف الملابس بعد نهاية قمة الجولة الرابعة من الكالتشيو قبل ان يتدخل مساعد مدرب جيامباولو ويقوم بتهدئة بن ناصر الذي لم يهضم عدم مشاركته لثالث لقاء منذ انطلاق الموسم، مشيرا ذات المصدر ان الخسارة واداء لاعبي الوسط اكسب بن ناصر عدة نقاط في صالحه من أجل كسب مكانة اساسية.

وبرر من جهته جيامباولو عدم مشاركة بن ناصر نجم امبولي وارسنال السابق قائلا :” لا توجد أي مشكلة بالنسبة لبن ناصر لقد كان مجرد اختيار فني، بيليا ناضج تكتيكيا وبحسبي قدم مباراة كبيرة جدا”.

رؤوف.ح