انتقادات لاذعة لمدرب ميلان جامباولو بسببه

لم يحالف الحظ إسماعيل بن ناصر متوسط ميدان المنتخب الوطني في قيادة ناديه الجديد آسي ميلان الايطالي في العودة إلى السكة الصحيحة وذلك بعد أن تعرض إلى هزيمة قاسية على حساب نادي فيورنتينا الذي يلعب له الجزائري الآخر غزال هذا ورغم المستوى الكبير الذي قدمه بن ناصر طيلة الـ90 دقيقة إلا أنه تسبب بطريقة دراماتيكية في هزيمة فريقه لما كان وراء ركلتي جزاء حصل عليها المنافس.

 وبالرغم من أن الجميع كان ينتظر انتفاضة الفريق اللومباردي خاصة بعد تعثر الجولة الأخيرة لكن ميلان دخل إلى دائرة الخطر حيث بات يحتل المرتبة 16 برصيد 6 نقاط فقط متخلف عن المتصدر الانتر بفارق 12 نقطة .

بن ناصر تسبب في ركلتي جزاء للمنافس وخرج بالدموع

يذكر أن الدولي الجزائري سار عكس التيار حيث قدم مستوى هزيل جدا بفعل الخطة التي لعب بها الكوتش جيامباولو والذي يعد الأيام الأخيرة له في الفريق لاسيما وانه لاقى انتقادات لاذعة بسبب طريقة اللعب وسوء اختيار العناصر الأساسية الأمر الذي جعل مردود الجزائري يكون سلبيا على طول الخط خاصة وانه تسبب في ركلتي جزاء للمنافس فيورنتينا واحدة تصدى لها الحارس دوناروما والأخرى سجلها الفرنسي فرانك ريبيري ونشر موقع ريد ستار ميلان صورة لبن ناصر وهو يبكي بحرقة بعد المباراة حيث أظهرت تأثره بالخسارة المذلة للعملاق الايطالي اسي ميلان والوضعية الحرجة التي أصبح فيها خاصة أنه بذل كل ما في وسعه خلاله لكن الحظ خانه لما تسبب في ركلتي جزاء.

 تم منحه أسوأ علامة والصحف الايطالية وقفت في صفه

من جهة أخرى أكدت بعض المصادر الصحفية الايطالية المقربة من فريق ميلان على أن الخطة المعتمدة من طرف المدرب جيامباولو هي من أثرت في مردود اللاعب الجزائري بن ناصر حيث أن اللاعب يحبذ اللعب بحرية في وسط الميدان وليس تقييده بمهام دفاعية فقط الأمر الذي جعله يدخل بنوع من النرفزة والتي جعلت فريق فيورنتينا يستثمر في قلقه من خلال الاستفادة من ركلتي جزاء يذكر أن اللاعب تحصل على أسوأ نقطة في المباراة.

هشام رماش