ندد بتغيير الوزراء المتعاقبين على القطاع لمناهج بعضهم البعض

دعا عبد القادر بن قرينة، المترشح للرئاسيات المقبلة، لإبعاد المدرسة الجزائرية عن التجاذبات السياسية، معبرا عن رفضه تحويلها إلى حقل تجارب من خلال مبادرة كل وزير يأتي على رأس القطاع إلى تغيير مناهج سابقه.

هذا وحذر رئيس حركة البناء الوطني، في تجمع شعبي نشطه أمس بأدرار، من التأثيرات السلبية للقوة الخارجية الدولية، والتي تحاول في كل مرة بسط هيمنتها على البرامج التربوية الجزائرية، والتزم في حال إنتخب رئيسا للبلاد، بإشراك كل الخبراء والنقابات في آلية الحوار، لترقية المدرسة الجزائرية.

صفاء عوافي