رفع عطلة المرضعة العاملة إلى 6 أشهر مدفوعة الأجر بدل 3 أشهر

تعهد عبد القادر بن قرينة، رئيس حركة البناء الوطني، برفع عطلة المرأة المرضعة العاملة إلى 6 أشهر مدفوعة الأجر بدل 3 أشهر كما هو معمول به حاليا.

قال المترشح للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 12 ديسمبر القادم، في تجمع نسوي عقده أمس “المرأة في مشروعنا لديها أهمية كبرى لأنها كانت في الريادة خلال الثورة والمضحية أثناء العشرية السوداء”.

هذا وتحدث بن قرينة، عن ظاهرة الطلاق في بلادنا وأكد ارتفاع نسبتها من سنة لأخرى، حالها حال ظاهرة الخلع، محملا الحكومة مسؤولية عدم توفير السكنات وغياب مناصب الشغل، التي اعتبرها من بين أبرز الأسباب المؤدية إلى تفاقم الظاهرتين السالفتي الذكر.

في السياق ذاته، حذر المتحدث، من المستويات التي بلغتها ظاهرة العنوسة في مجتمعنا حيث وصلت إلى 11 مليون إمرأة عانس من بينهن 5 ملايين يفوق سنهن 35 سنة، بمعدل 20 ألف عانس سنويا.

جواد.هـ