قال إن تعدد فضاءات الحوار أمر يخدم الجزائر

دعا علي بن فليس، رئيس حزب طلائع الحريات، المشاركين السبت الماضي في منتدى الحوار الوطني، إلى ضرورة تجاوز جميع الخلافات السياسية لضمان الوصول إلى حل حقيقي يُخرج الجزائر من أزمتها السياسية.

قال بن فليس، في مقطع فيديو نشره على صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” “من الطبيعي أن تشهد الساحة السياسية ثراءً في المبادرات والخطوات من قبل مختلف الفاعلين وهو أمر يخدم الجزائر كونه يجسد التعددية الحقة والتعبير الحر”، وأردف “تعدد فضاءات الحوار هو الوحيد الذي يصون حرية التعبير”، مبرزا أن هناك فضاءات خارج اجتماع المعارضة تضم نساء ورجال لديهم منطقهم الخاص، مؤكدا أن الاختلاف في الرأي الغاية منه هو التنافس في حب الجزائر، وليس الإساءة، هذا بعدما شدد على أن الوثيقة التي توجت إجتماع المعارضة في عين البنيان في الـ 6 جويلية الجاري، تقترح مخرجا للجزائر من الأزمة السياسية التي تعيشها منذ الـ 22 فيفري الماضي.

هذا وخلص رئيس الحكومة الأسبق، إلى التأكيد على أن الحكم بيد الشعب وأن الكلمة الأولى والأخيرة تعود إليه.

هارون.ر