كشفت مصادر السلام الخاصة أن حسين بن عيادة مدافع شباب قسنطينة في الموسم المنقضي بات قريبا للدوري البرتغالي بعدما اتفق على كل كبيرة وصغيرة ولم تبق سوى تفاصيل صغيرة عن ترسيم التعاقد مع النادي البرتغالي.

 جدير ذكره أن عقد اللاعب لا يزال ساري المفعول مع السي.اس.سي كما ان القائمين على بيت الخضورة أكدوا تسهيل المهمة للاعب خاصة في حال الاحتراف الخارجي وهو ما قد يجعل اعلان انضمام اللاعب إلى احد الفرق البرتغالية منتظرا في الساعات القادمة.

حمزاوي من زكّاه لمسؤولي الفريق البرتغالي  

هذا وحسب مصادرنا فاللاعب حمزاوي لعب دورا كبيرا في تلقي اللاعب لعرض جيد كيف لا وهو الذي ينشط هناك ويلعب لفريق ماديرا حيث منح معلومات ايجابية عن زميله مؤكدا على انه سيكون صفقة قوية الامر الذي حمس مسؤولي الفريق البرتغالي لبعث المفاوضات من جديد مع مناجيره حيث يقترب الطرفان من الوصول الى ارضية اتفاق تقتضي بتوقيع اللاعب على عقد يمتد لثلاث سنوات.

اللاعب يقترب من تحقيق حلمه

تواجد اللاعب بن عيادة على موعد مع التوقيع في احد الفرق البرتغالية سيجعله يحقق حلمه كيف لا وهو الذي يعمل منذ سنتين لولوج اوروبا بما انه ادرك ان الوصول الى قائمة المنتخب الوطني لن يمر سوى عبر الاحتراف في احد الدوريات الاوروبية وهو ما جعله مصمم على خوض التجربة التي ستتيح له كل الظروف الايجابية يذكر ان اللاعب عبر عن سعادته الكبيرة للسماح له من طرف انصار النادي الرياضي القسنطيني بالرحيل بما انه سيحقق مبتغاه الامر الذي جعله يوجه تحية لهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

هشام رماش