لا يزال اللاعب بن عيادة حسين يصنع الحدث في بيت النادي الرياضي القسنطيني حيث وحسب اخر المستجدات فاللاعب ضيع جميع العروض الاجنبية في صورة راسينغ كلوب من بلجيكا وكذا عرض فريق الدرجة الثانية الفرنسية وحتى العرض البرتغالي الامر الذي جعله يتفاوض مع مسؤولي السياسي على وثائقه من اجل الانتقال الى الترجي الرياضي التونسي الباحث عن ضمان صفقته بالرغم من كون بوخدنة كان قد اكد على عدم تسريحه لأي فريق عربي.

الملعب التونسي والنجم الساحلي يصران على بوخنشوش

في السياق ذاته يتواجد صانع العاب فريق شبيبة القبائل بوخنشوش في اتصالات حثيثة مع مسؤولي الملعب التونسي وكذا النجم الساحلي حيث اكدوا رغبتهم في ضمان خدمات اللاعب هذا حسب المعلومات فالرئيس ملال وعد اللاعب بتسريحه شريطة دفع الفريق الراغب في انتدابه 150 الف اورو وهي قيمة معقولة حسب هذا الاخير بما انه سبق وان سرح شتي لادارة الترجي مقابل 300 الف اورو.

هشام رماش