عين كمال الدين شيخي رئيسا مديرا عاما لـ “سوناطراك” وبن عبد الرحمان أيمن محافظا لبنك الجزائر

وقع رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، مراسيم رئاسية تتضمن إنهاء انتداب قاضيين، وانتداب اثنين آخرين لدى وزارة الدفاع الوطني بمجلس الاستئناف العسكري بالبليدة.

ورد في العدد رقم 67 من الجريدة الرسمية، قرار وزاري مشترك مؤرخ في 22 صفر الموافق لـ 21 أكتوبر سنة 2019، يتضمن إنهاء انتداب فريد بوحلوفة، لدى وزارة الدفاع الوطني، بصفته رئيسا لمجلس الاستئناف العسكري بالبليدة، فضلا عن إنهاء انتداب بغداد مناعي لدى وزارة الدفاع الوطني، بصفته رئيسا لغرفة الاتهام بمجلس الاستئناف العسكري بالبليدة، وتضمن القرار كذلك انتداب عبد النور عمراني، لدى وزارة الدفاع الوطني، بصفته رئيسا لمجلس الاستئناف العسكري بالبليدة لمدة سنة واحدة، وانتداب بلعيد أولحسن، بصفته رئيسا لغرفة الاتهام بمجلس الاستئناف العسكري بالبليدة لعام واحد.

من جهة أخرى، وقّع رئيس الدولة، أول أمس مرسومين رئاسيين، عين بموجبهما بن عبد الرحمان أيمن، محافظا لبنك الجزائر، وشيخي كمال الدين، رئيسا مديرا عاما لـ “سوناطراك” خلفا لرشيد حشيشي، الذي أنهيت مهامه.

جواد.هـ