سجل 3 أهداف وصنع آخر ليتوّج أفضل لاعب أمام هال سيتي

يواصل النجم الدولي الجزائري الصاعد سعيد بن رحمة عروضه القوية في سماء الكرة الانجليزية وخطفه الأضواء مع نادي برينتفورد في دوري الدرجة الأولى بعدما قاده إلى الفوز على ضيفه هال سيتي بخمسة أهداف لواحد على ملعب غريفين بارك، ضمن منافسات الأسبوع الـ34 للتشامبيونشيب.

وبفضل توهجه استطاع بن رحمة إحراز ثلاثة أهداف “هاتريك” لفريق برينتفورد في شباك هال سيتي في الدقائق (33) و(43) و(81)، فضلا عن إهدائه زميله الجنوب إفريقي كاموهيلو موكوتغو تمريرة سحرية سجل من خلالها الهدف الأول في الدقيقة (28) ليعزز نتيجة المباراة التي انتهت بخماسية أمام الفريق الضيف ويتم اختياره في نهاية اللقاء رجلا للمباراة بدون منازع.

يحقق أرقاما خارقة في أول موسم بانجلترا وأندية البرمرليغ تراقبه عن قرب

وبات سعيد بن رحمة مهاجم نادي برينتفورد يمتلك سبعة أهداف، و11 تمريرة حاسمة لزملائه في الفريق، ليصبح أكثر لاعبٍ في دوري الدرجة الأولى الإنجليزي فعالية ومساهمة في تسجيل الأهداف في (يسجل ويُقدم تمريرات حاسمة لرفاقه) المسابقة، هذا التألّق لم يمر مرور الكرام على اندية البريمرليغ حيث بات اللاعب حديث الصحافة الإنجليزية التي أكّدت وجود رغبة في التعاقد مع اللاعب القادم الصيف الماضي من نيس في صفقة بلغت قيمتها 1.7 مليون يورو، خلال فترة الانتقالات الصيفية القادمة، من قبل العديد من أندية الدوري الإنجليزي الممتاز.

بات معشوق جماهير “الغريفن بارك” الأول

واعترافا بمجهوداته والدور الكبير الذي بات يلعبه في نتائج الفريق كل مرة تتاح له الفرصة للمشاركة أساسيا، آخرها إهدائهم ثلاث نقاط مهمة أمام هال سيتي، مما رفع رصيدهم إلى 43 نقطة في المركز الـ16 بدوري الدرجة الأولى الإنجليزي صارت جماهير نادي برينتفورد الحاضرة في مدرجات ملعب غريفين بارك، تتغنى مطولا باسم سعيد بن رحمة، وتحضر عبارات التشجيع والتمجيد له ولزملائه في الفريق، كما أشعل تألق صاحب 23 عاما، صفحات التواصل الاجتماعي، وسط مطالب العديد، من بلماضي، ضمه سريعا إلى صفوف محاربي الصحراء.

مدرب برينفورد: بن رحمة مثل الساحر وقليل من الأندية تملك لاعبا مثله

وعقب نهاية المباراة أدلى توماس فرانك مدرب برينتفورد بتصريحات أغدق من خلالها، بن رحمة بشتى عبارات الثناء والمديح حين قال لقناة الـ “BBC”: “من الرائع مشاهدة بن رحمة يلعب الطريقة التي لعب بها المباراة، إنه أمر مثير في كل مرة يحصل فيها على الكرة، لأنه يستطيع قلب المباراة وصناعة شيء ما من لا شيء”، وأضاف يقول “إنه مثل الساحر، وقليل من الأندية لديها مثل هذا اللاعب”، قبل أن يختم تصريحاته بالقول:” بن رحمة يتطور وينضج من مباراة لأخرى، وعندما يواجه دفاع الخصم يكون مخيفا، لأنه يمكنه الذهاب على اليمين أو على اليسار”.

بعث برسالة مباشرة لبلماضي وزاد عليه من حجم الضغوطات

وأجمع المتتبعون أن بن رحمة بعث بهذا المستوى الكبير برسالة مباشرة للناخب الوطني جمال بلماضي مفادها “أنا هنا وبات من حقي العودة إلى المنتخب الجزائري”، بعد غياب لـ4 سنوات، حيث أن المرة الأولى والوحيدة التي ظهر فيها بقميص “الخضر” كانت في عهد غوركوف أمام السنغال عام 2015، ليفرض الآن اسمه بقوة، للحضور في قائمة بلماضي، المعنية بخوض غمار بطولة كأس أمم إفريقيا الصيف المقبل بمصر وقبلها القائمة المعنية بتربص نهاية مارس المقبل التي يواجه فيها صعوبات جمة في حسمها بسبب كثرة الأسماء الجاهزة لمواجهة تونس الودية وغامبيا برسم آخر جولة من تصفيات الكان خاصة على مستوى وسط الميدان الهجومي والهجوم أين يتألق محترفونا وحتى لاعبي البطولة خلال الأشهر الأخيرة على غرار بونجاح ونعيجي وبلفوضيل ووناس وفيغولي العائد سليماني وغيرهم.

رؤوف.ح