أكد أن الجزائر مستعدة لتقديم الدعم لموريتانيا في المجال الطبي

أكد عبد الرحمان بن بوزيد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، أنه سيتم الشروع في عملية التلقيح ضد فيروس كوفيد-19 خلال جانفي الجاري، وفقا لتوصيات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قائلا “لا يزال أمامنا المزيد من الوقت“.

أضاف وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات خلال استقباله أمس للبعثة الطبية الموفدة إلى موريتانيا والتي قدمت خدمات  طبية للمصابين بفيروس كورونا، خاصة في مجال الإنعاش والتخدير، أن السلطات الجزائرية مستعدة لبذل المزيد من المجهودات لتقديم العون لموريتانيا في المجال الصحي وذلك في انتظار توقيع اتفاقيات تعاون في المجال مع هذا البلد الشقيق، معبرا عن ارتياحه للمجهودات التي بذلها هذا الفريق الشاب لمساندة زملائهم الموريتانيين، مضيفا أن المبادرة التي قامت بها الجزائر خلال هذا الظرف الصحي الذي تميز بتفشي فيروس كورونا لقيت استحسانا وترحيبا من طرف السلطات الموريتانية وكذا المرضى حسب تأكيدات أعضاء البعثة الطبية التي تنقلت إلى نواكشط مع بداية شهر جانفي الجاري، وقد رافق وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات في الرابع من هذا الشهر البعثة الطبية التي قدمت خدمات بسبعة مستشفيات موريتانية .

طاوس.ز