شدد على التكفل الأمثل بالحوامل والتخفيف من الضغط على المراكز الاستشفائية الجامعية

 أمر عبد الرحمان بن بوزيد، وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، أمس مدراء الصحة والسكان والمدراء العامون للمراكز الاستشفائية الجامعية لولايات الشرق والجنوب الشرقي، بإتخاذ كل التدابير والمبادرات التي من شأنها تحسين حصول المواطنين على الخدمات الصحية النوعية مع إشراك المجتمع المدني وممثلي المرضى والشركاء الاجتماعيين.

أوضحت الوزارة في بيان لها أمس إطلعت عليه “السلام”، أن بن بوزيد، قدم خلال اجتماع جمعه بإطارات دائرته الوزارية، بولايات الشرق والجنوب الشرقي، العديد من التوصيات اعتمادا على المخطط الاستعجالي الذي يهدف إلى تحقيق النتائج على المدى القصير والتي تقوم أساسا على تحسين التكفل بالمرضى على مستوى الاستعمالات الطبية الجراحية وتوفير شروط النظافة وضمان حسن الاستقبال والتوجيه الجيد.

كما شدد بن بوزيد، على ضرورة إعادة الاعتبار للمؤسسات العمومية للصحة الجوارية للتخفيف من الضغط على المراكز الاستشفائية الجامعية، وكذلك تحسين التكفل بالمرأة الحامل وإيجاده حلول لمشكل اكتظاظ مصالح أمراض النساء والتوليد، وتحسين شروط وظروف تحويل المرضى بالتطبيق الصارم للتعليمة الخاصة بتحويل المرضى.

جمال.ز