صدر في العدد الأخير للجريدة الرسمية، مرسوم رئاسي مؤرخ في 28 ماي 2019، ينهي مهام نادية مساسي، مديرة مدرسة الجزائر الدولية بباريس، التي إشتهرت في قضية منع الصلاة داخل المدرسة وحظيت بدعم من نورية بن غبريط، وزيرة التربية السابقة.