الناخب الوطني يشرع في التحضير للتربص

وضع الناخب الوطني جمال بلماضي مهندس التتويج بكأس أمم إفريقيا 2019 التي أقيمت بمصر في الفترة الماضية، حدا للكلام الكثير الذي أثير في الآونة الأخيرة بخصوص رحيله عن العارضة الفنية لبطل إفريقيا بسبب توتر العلاقة التي تجمعه بالمناجير العام للمنتخب الوطني خاصة و”الفاف” بشكل عام.

والتحق بلماضي سهرة أول أمس، بالجزائر، ليتناول العشاء رفقة أعضاء الطاقم الفني مع خير الدين زطشي رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، وأخذ الرجلين صورة تذكرية ردا على الشائعات الكثيرة التي راجت في الفترة الماضية حول إصرار المدرب الشاب الرحيل من على رأس العارضة الفنية للمنتخب الوطني، بعد التتويج بكأس أمم إفريقيا.

هذا وشرع مدرب نادي الدحيل السابق مباشرة في عمله، حيث اجتمع أمس، مع طاقمه الفني، من اجل الشروع في التحضير للتربص القادم الذي سيدخله تعداد المحاربين بداية من الـ2 سبتمبر والذي يمتد إلى غاية الـ10 من نفس الشهر، من أجل وضع النقاط على الحروف لسير التربص في أحسن الظروف، حيث يصر اللاعب الدولي السابق تجهيز كل شيء، والوقوف عند كل صغيرة وكبيرة لتفادي أي انزلاق في الفترة القادمة.

الإعلان عن القائمة المعنية بالتربص في الساعات القادمة

ومن المنتظر أن يميط الناخب الوطني كما جرت عليه العادة اللثام، عن قائمة اللاعبين الموسعة المعنية بتربص شهر سبتمبر القادم في الساعات القليلة القادمة.

هذا وقد تعرف القائمة تواجد عدد من الأسماء الجديدة، قصد الوقوف على جاهزيتهم قبل استدعائها لتمثيل المنتخب في الاستحقاقات الرسمية، خصوصا وأن بعض اللاعبين الذين شاركوا في “الكان” والذين تجاوزوا الـ30 من عمرهم، مرشحين للاعتزال دوليا بعدما حققوا المجد مع الخضر عقب التتويج بكأس أمم إفريقيا 2019، من اجل فسح المجال لأسماء أخرى ليكون ضمن تعداد الخضر.

الناخب الوطني يعقد ندوة صحفية يوم الثلاثاء

في سياق متصل، يعقد الناخب الوطني جمال بلماضي ندوة صحفية، في الـ3 من شهر سبتمبر القادم أي في اليوم الثاني من التربص التحضيري الذي سيدخله أبطال إفريقيا، في فترة التوقف الدولي القادمة.

هذا ومن المنتظر أن يتطرق الناخب الوطني عند لقاء الصحافة، إلى عديد الأمور، التي تخص كأس إفريقيا، كثرة الحديث عن رغبته في الرحيل، وكذا الأسباب الرئيسية التي جعلته ينسحب من تدريب المنتخب المحلي.

إيسري.م.ب