عاد اسحاق بلفوضيل للتألق مجددا مع ناديه هوفنهايم الالماني وقاده لتحقيق ريمونتادة رائعة سمحت له بالعودة بنقطة ثمينة من أمام المتصدر فريق بوروسيا دورتموند على أرضه، وامام جماهيره (3-3)، ليلة السبت، ضمن منافسات الجولة الـ 21 من الدوري الألماني لكرة القدم.

ورغم تقدم أصحاب الأرض بثلاثة أهداف متتالية عبر كل من، الإنجليزي غادون سانشو، وماريو غوتزه، والبرتغالي رافائيل غيريرو، في الدقائق (32، 43، 66) على الترتيب إلا أن دخول مهاجم الخضر في الـ20 الدقيقة الاخيرة قلب كل معطيات اللقاء وجعل هوفنهايم ينتفض ويرد بالمثل بثلاثية أيضا.

وتمكن بلفوضيل نجم انتر ميلان السابق من تذليل الكفة لحظات بعد دخوله عند الدقيقة الـ75 ثم أضاف زميله المدافع التشيكي بافيل كاديرابيك، هدفا ثانيا سجله في الدقيقة 86، قبل أن يعود بلفوضيل ويعدل النتيجة في الدقيقة 87 من عمر المباراة التي جرت على ملعب “سيغنال ايدونا بارك”، في مدينة دورتموند.

ولقي بلفوضيل إشادة واسعة في ألمانيا بعد هذه الثنائية واكدت الصحافة الرياضية هناك أحقيته بالعودرة للتشكيل الاساسي لفريق هوفنهايم الذي رفع رصيده إلى 30 نقطة، في المركز التاسع في جدول ترتيب الدوري الذي يتصدره بوروسيا دورتموند، بـ50 نقطة، وبفارق 8 نقاط عن حامل اللقب بايرن ميونخ دون احتساب لقاءه امام شالكة.

رؤوف.ح