يتجه عبد العزيز بلعيد، المترشح للرئاسيات، إلى مقاطعة وسائل الإعلام خلال ما تبقى من جولاته في إطار الحملة الانتخابية، وذلك على خلفية نشر عدد من القنوات الخاصة صوره وهو يزور زاوية محمد سيدي لكبير بولاية أدرار واتهامه باستعمال أماكن العبادة للترويج لبرنامجه الانتخابي، رغم أن السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، أكدت أنه لا حرج في زيارة المترشحين للزوايا وأكدت أن ذلك لا يخالف القانون.