قال إن هاتين الفئتين تعانيان الأمرين في ظل فوضى تسيير القطاعين

تعهد عبد العزيز بلعيد، المترشح للانتخابات الرئاسية، بتحسين وضعية الفنانين والرياضيين في بلادنا، معتبرا أن هاتين الفئتين تعانيان ظروفا صعبة وقاسية.

قال رئيس جبهة المستقبل، في تجمع شعبي نشطه أمس بدار الثقافة في وهران، “الفنان الجزائري المبدع الذي ناضل بفنه إبان الاحتلال الفرنسي لسنوات، للأسف إلى غاية اليوم لا يزال غير مؤمن، يتسول من منطقة لمنطقة ليكون لديه مسكن لائق ويغرق في مشاكل لا حصر لها”.

وبخصوص وعوده لقطاع الرياضة، قال بلعيد، “وهران تتمتع بكفاءات في مختلف الرياضات، أنجبت العديد من الأبطال، لكن للأسف هناك مشاكل عديدة يتخبط فيها الرياضيون عبر كل ربوع الوطن، يجب إعادة النظر في البرامج الرياضية والتكوين والتعليم بداية من الطور الابتدائي”، و أضاف قائلا  “هذا ما ركزت عليه في برنامجي المتكامل لحل مشكلة هذه الفئة”.

هيثم.ك