في إطار تحسين الظروف المعيشية لمواطني البلدية

استفادت بلدية خناق مايون، أقصى غرب سكيكدة، في إطار برنامج صندوق الضمان والتضامن بين البلديات من مشاريع تنموية في عدة قطاعات، حسب ما علم من رئيس المجلس الشعبي البلدي السعيد بوعزيز.

وفي تصريح أوضح بوعزيز أن هذه المشاريع التنموية تندرج في إطار تحسين الظروف المعيشية لمواطني البلدية وتثمين مسار التنمية الذي سطره المجلس الشعبي البلدي خلال عهدته الحالية من أجل الارتقاء بهذه البلدية نحو الأفضل.

وأفاد بوعزيز بأن البلدية استفادت من مشروع الطريق الفلاحي والسياحي الرابط بين الطريق الولائي 132 وشاطئ سيدي عبد الرحمن على مسافة 5.5 كلم وهي بصدد إتمام الإجراءات الإدارية للإعلان عن الصفقة حيث ستشرف مصالح البلدية على المشروع.

وأردف ذات المنتخب أنه من شأن هذا المشروع فك العزلة عن المواطنين القاطنين بالمنطقة كما سيسمح بولوج الشاطئ خلال موسم الاصطياف.

كما تمت الموافقة إستنادا لبوعزيز على إنجاز مشروعي إعادة الاعتبار لطريقي شاطوفي والطهرة فيما استفاد قطاع التطهير من 3 مشاريع تهدف إلى القضاء على النقاط السوداء وهي إنجاز شبكة تطهير بحي الطرانشي أولاد علي وبمدخل قرية لعوينات الشطر الثاني وكذا معالجة النقاط السوداء بشبكة التطهير بحي الطهرة.

من جهة أخرى تم تسجيل مشروعين هامين خاصين بالتزود بمياه الشرب أحدهما تجديد قناة الجر بمحطة الضخ أم لحجار الشطر الثاني حيث سيتم القضاء على التذبذب المسجل في عملية التزود بمياه الشرب والثاني يتعلق بتجديد شبكة توزيع مياه الشرب بمدخل لعوينات الشطر الثاني.

كما استفادت البلدية من ملعب جواري آخر بلعوينات حيث تم اختيار الأرضية ويجري حاليا إتمام باقي الإجراءات الإدارية للشروع في الإنجاز فضلا عن الموافقة على تسجيل عملية تهيئة وإعادة الاعتبار للملعب البلدي بخناق مايون لتمكين فريق اتحاد خناق مايون من الاستقبال داخل الديار إضافة إلى ذلك تمت الموافقة على عملية تهيئة ساحة للعب بمنطقة واطرز.

وأشار بوعزيز إلى أنه سيتم عرض تقرير حول نشاطات المجلس الشعبي البلدي لسنة 2019 في الأيام القادمة أمام مواطني البلدية بعد أن تم عرضه أمام المجلس الشعبي البلدي في الدورة العادية الأخيرة لهذه السنة.

منيرة.ح