رغم المساعي الحثيثة لتسيير لائق للملف

أضحى الوضع لا يطاق على مستوى بلدية بني دوالة المركز بولاية تيزي وزو وضواحيها حيث لم يتم إيجاد أي حل لمشكل النفايات التي أصبحت منتشرة في العديد من الأماكن على مستوى البلدية.

السكان بمختلف الأحياء عبّروا عن استيائهم من الوضعية التي تتواجد عليها الأحياء وأعربوا عن تخوفهم من أن تؤثر سلبا على حياتهم التي أصبحت معرضة للخطر بسبب الانتشار المذهل للنفايات المنزلية في العديد من الأماكن والتي أصبحت تشوه صورة المدينة، مثلما عبّر عنه المواطنون والجمعيات التي تنشط في إطار حماية البيئة ورغم المساعي الحثيثة من أجل تسير لائق للملف إلا أن المشكل لا يزال قائما بسبب رفض سكان الأحياء القاطنين بالقرى.

و تزداد الوضعية سوء يوميا رغم الوسائل المادية التي تتوفر عليها البلدية، حيث لا تزال أموال الخزينة مكدسة في ضل غياب التنمية بسبب الانسداد الذي تعرفه البلدية منذ الانتخابات المحلية الأخيرة.

س-ح