كرر إنجاز مغارية مع الافريقي وقاسي السعيد مع الزمالك

أظهرت إحصائية نشرها أحد المواقع الافريقية المختصة أن يوسف بلايلي مهاجم الترجي التونسي بات ثاني لاعب جزائري ينجح في التتويج بلقب دوري أبطال أفريقيا مع نادٍ غير جزائري بقيادته الترجي التونسي لإحراز اللقب القاري بعد الفوز الكاسح الذي حققه على الأهلي المصري في إياب الدور النهائي بثلاثة اهداف نظيفة رد بها على خسارته في الذهاب بثلاثة اهداف لهدف.

وساهم بلايلي العائد للعب سنة 2017 بعد ايقافه لموسمين بسبب تناوله المنشطات في “الريمونتادا” التي حققها الترجي في لقاء الإياب بعدما سجل هدف الأمل بواسطة ركلة جزاء في برج العرب خلال موقعة الذهاب، وهو الهدف الذي ابقى على فرص وحظوظ الترجي قائمة في موقعة الإياب، حيث كان يكفيه الفوز بهدفين نظيفين للتتويج باللقب الإفريقي الثالث في تاريخه.

وقبل بلايلي، كان كمال قاسي السعيد المدير الرياضي الحالي للمولودية قد توج بلقب دوري أبطال أفريقيا مع نادٍ عربي عندما تواجد ضمن التشكيلة الأساسية لنادي الزمالك المصري في عام 1996 ، ونال اللقب القاري بعدما تفوق في النهائي على شوتينغ ستار النيجيري بركلات الترجيح بعدما فاز كل فريق على ملعبه بهدفين لهدف والمدافع فضيل مغارية في عام 1991 مع النادي الافريقي التونسي أمام نادي فيلا سبور كمبالا الاوغندي في المباراة النهائية بسبعة اهداف مقابل ثلاثة اهداف في مجموع المباراتين.

رؤوف.ح