سجل ترحيب واسع بحصص المراجعة في الاقسام عشية موعد اجراء امتحان البكالوريا حتى و ان بدى على بعض المترشحين نوع من التوتر و الارهاق لتزامن هذه العملية مع فصل الصيف و اجراؤها بعد عطلة “اجبارية” دامت خمسة أشهر بسبب تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19) قبل اعادة فتح المؤسسات التربوية في 25 أغسطس الماضي لإجراء تلك الحصص و المتابعة النفسية للمترشحين.