بحثا إمكانية دعم واشنطن لمسعى تعزيز تدريس اللغة الإنجليزية في بلادنا

تلقى أبو الفضل بعجي، الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، مكالمة هاتفية من جون ديروشر، سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر، بحث خلالها الطرفان سبل تعزيز العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات خاصة في المجال الاقتصادي، وما تعلق بمنح الطلبة الجزائريين فرصا أكبر للدراسة بجامعات بلد العم سام.

أوضح الحزب العتيد، في بيان له أمس إطلعت عليه “السلام”، أنه تم خلال هذه المكالمة الهاتفية بحث إمكانية تعزيز تواجد الشركات الأمريكية ورجال الأعمال الأمريكيين في الجزائر، للاستفادة من الفرص الواعدة التي توفرها السوق الجزائرية، كما تطرق الطرفان إلى أهمية تقوية علاقات التبادل الثقافي بين البلدين، من خلال تعزيز تدريس اللغة الانجليزية في الجزائر، ومنح فرص أكبر للطلبة الجزائريين للالتحاق بالجامعات والمراكز التعليمية في الولايات المتحدة.

هذا واستعرض الأمين العام لـ “الأفلان”، مع السفير الأمريكي، عددا من الملفات الدولية ذات الاهتمام المشترك، على غرار الوضع في ليبيا والجهود الدولية في محاربة الإرهاب، والأوضاع في منطقة الساحل وتطورات القضية الفلسطينية، وملف تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية.

جواد.هـ