الفدرالية الجزائرية للمعاقين:

أعلنت عتيقة المعمري رئيسة الفدرالية الجزائرية للمعاقين، أول أمس، بالعاصمة أنه سيكون بإمكان المعاقين مستقبلا اقتناء أعضائهم الاصطناعية بفضل بطاقة الشفاء موجهة خصيصا لهذا الغرض.

وأشارت معمري خلال ندوة صحفية الى مشروع يهدف الى تزويد الأشخاص المعاقين ببطاقة الشفاء موجهة خصيصا لاقتناء الأعضاء الاصطناعية واللواحق الضرورية بعد “موافقة مبدئية” يقدمها الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية. وفي هذا السياق، أكدت المتدخلة انه “مكسب هام بالنسبة للأشخاص المعاقين لأنه بفضله يمكنهم تفادي المساعي الثقيلة التي كانوا يتخذونها الى غاية اليوم لاقتناء هذه الأعضاء الاصطناعية” مشيرة الى استعداد الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية لتلبية مطالب هذه الفئة من المجتمع.

وترى نفس المسؤولة أن هذه البطاقة الخاصة ستسمح بـ” تنويع العرض وتحسين نوعية الخدمات المقدمة للأشخاص المعاقين” سيما وأن أغلب هذه الخدمات يقدمها حاليا الديوان الوطني لأعضاء المعاقين الاصطناعية ولواحقها للأشخاص المعاقين على حد قولها.

كما أكدت رئيسة الفدرالية التي ذكرت بـ “الصعوبات العديدة” التي يواجهها الأشخاص المعاقون بسبب “بعض الذهنيات المتحجرة داخل مجتمعنا” على ضرورة العمل من أجل أن يتسنى لذوي الاحتياجات الخاصة التمتع بـ “جميع حقوقهم مثلهم مثل فئات المجتمع الأخرى”.

ج. ل